الأربعاء , فبراير 26 2020
الرئيسية / راديو سوا / مجتمع / أخبار المجتمع / عودة 71 لاجئ سوري إلى بلده منذ الأول من أيار/مايو

عودة 71 لاجئ سوري إلى بلده منذ الأول من أيار/مايو

كتبت صحيفة Kristeligt Dagblad نقلاً عن المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين عن عودة 71 لاجئاً سورياً إلى سوريا منذ الأول من أيار/ مايو. وعاد هؤلاء اللاجئون ومعهم مساعدات نقدية لا تقل عن 140.000 كرونة. وقبل ذلك لم يذهب أي سوري إلى وطنه مقابل المساعدات النقدية. 

في الربيع، دخلت قوانين جديدة حيز التنفيذ بالنسبة للاجئين السوريين المقيمين في الدنمارك. بموجب القوانين الجديدة لا يخسر اللاجئون تصاريح إقامتهم في حال عودتهم إلى بلادهم. عوضاً عن ذلك، أمام هؤلاء اللاجئون عاماً كاملاً للتراجع عن قرار عودتهم، وهذا ما حفز البعض على العودة، بحسب المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين. يُشار إلى أن المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين هي من تتولى مسؤولية تقديم النصح والاستشارة للاجئين الراغبين بالعودة إلى وطنهم. 

وقالت، Eva Singer رئيسة قسم اللجوء في المنظمة للصحيفة:

  • تتلقى المنظمة العديد من الاستفسارات من السوريين حول إمكانية العودة إلى الوطن مع الدعم.يعتقد الكثيرون أنه من الصعب دخول سوق العمل وبناء حياة لهم هنا في الدنمارك. المال يلعب دوراً مهماً، لكن إمكانية الندم والتراجع عن قرار العودة في حال كان الوضع خطيراً يلعب أيضاً دوراً هاماً في اتخاذ مثل هذا القرار. 

يُشار إلى أنه ليس فقط السوريين وحدهم من يستطيعون العودة إلى وطنهم مقابل الدعم المالي. وشهدت الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري عودة 438 لاجئاً ومهاجراً إلى ديارهم. 

وصرحت وزارة الهجرة والاندماج إلى الصحيفة بأن الحكومة تتوقع إنفاق 102 مليون كرونة على برنامج العودة الطوعية للاجئين  إلى بلادهم في العام الجاري. هذا المبلغ دفع بجحوظ عيون حزب الشعب الدنماركي على الرغم من أن الحزب نفسه كان قد صوّت لصالح القوانين الحالية، وقالت، Pia Kjærsgaard المتحدثة باسم الحزب للصحيفة: 

  • عودة اللاجئين إلى بلادهم أخبار جيدة، لكن في هذه الحالة، إنها غريبة أيضاً. هذا مبلغ كبير ويمكنني أن أفهم ما إذا كان الناس يتساءلون. 

وقالت Kjærsgaard إنها ستطالب وزيرة الهجرة والاندماج، ماتياس تيسفاي، عن تقرير لمعرفة ما إذا كانت الوزارة قد تجاوزت الحدود في إنفاقها. من جانب آخر، قال راسموس ستوكلون، من الحزب الديمقراطي الاجتماعي عن استعداده للنظر فيما إذا كان المبلغ مناسباً أم لا. لكن، وفي نهاية المطاف، فإن حزبه يدعم برنامج العودة الطوعية. 

 

المصدر/TV2/

 

لقراءة النص الأصلي للخبر، اضغط هنا

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين تجمع 11 مليون كرونة للسوريين

خرج آلاف المواطنين الدنماركيين يوم الأحد إلى الشوارع لجمع التبرعات لصالح المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين. …

الدنمارك تمنح 385 مليون كرونة مساعدات لدول ترفض استقبال رعاياها

وفقاً لصحيفةKristeligt Dagblad تحصل العديد من الدول في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا على مئات الملايين …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: