الجمعة , يناير 15 2021
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / راسموسن يُفجر قنبلة انتخابية: مستعدون للتعاون مع الديمقراطيين الاجتماعيين
Flicker

راسموسن يُفجر قنبلة انتخابية: مستعدون للتعاون مع الديمقراطيين الاجتماعيين

قال رئيس الوزراء الدنماركي، لارس لوكه راسموسن، في كتاب يصدر اليوم الخميس تحت عنوان “لحظة الانعتاق” إن فكرة تعاون حكومي بين حزب الدنمارك الليبرالي (فينستغا) والحزب الديمقراطي الاجتماعي اقتراح صائب.

في الكتاب، يفتح المؤلف Kirsten Jacobsen و رئيس الحكومة راسموسن المجال أمام تعاون وسطي. وحول ما إذا كان يمكن لحكومة ائتلافية SV أن تصبح حقيقة في حال لم تحصل الأحزاب البرجوازية على أغلبية كافية يقول راسموسن:

  • بالطبع، هناك بعض المعضلات في هذا. لكن، وفي الوقت نفسه ما من شك في أن هذا الاقتراح صائب. الكثير من السياسات التي يجري تطبيقها الآن تتم في الوسط.

وجاء في الكتاب أن السؤال المتعلق بهوية رئيس الوزراء لا يجب أن يمنع التعاون بين الحزبين. ولا يرفض راسموسن السماح لـ ميته فريدركسن بقيادة مثل هذه الحكومة الائتلافية. وقال في هذا الصدد:

  • أعتقد أن لدي الكثير لأقدمه، لكن لا ينبغي لشخصي أن يكون عائقاً في الطريق الأمثل للدنمارك.

ويرى راسموسن أن التعاون بين الحزبين قد يكون الوسيلة لضبط الأحزاب السياسية المتطرفة في الكتلتين الزرقاء والحمراء.

وأضاف يقول:

  • 12 حزباً يخوض الانتخابات البرلمانية! ولا يعود ذلك إلى وجود طيف أكبر في السياسة الدنماركية مما كان عليه الأمر طوال الوقت. لا خلافات كبيرة. وجهة نظري هي أن الدنماركيين في الواقع متفقين أكثر من أي وقت مضى.

بالنظر إلى تاريخ تشكيل الحكومات باستثناء أوقات الحرب، تم تشكيل حكومة واحدة فقط حتى الآن بمشاركة كل من حزب الدنمارك الليبرالي (فينستغا) والحزب الديمقراطي الاجتماعي. وحصل هذا التعاون في آب/ أغسطس 1978 والذي استمر لأكثر من عام.

ومع ذلك، لا يعتقد راسموسن أنه يمكن استخدام هذا المثال لتقييم الوضع الراهن. وعن هذا يقول راسموسن في الكتاب:

  • تقف الدنمارك اليوم في وضع مختلف تماماً.

من جانب آخر، يخوض الحزب الديمقراطي الاجتماعي الانتخابات على أساس تشكيل حكومة حزب واحد والتي يجب أن تكون قادرة على التعاون على نطاق واسع مع جميع الأحزاب.  وحصل الحزب الديمقراطي الاجتماعي في انتخابات 2015 على 47 مقعداً، بينما حصل حزب الدنمارك الليبرالي(فينستغا) على 34 مقعداً. وتعطي مؤشرات غيتساو والتي تعتمد على المتوسط الحسابي لمجموعة من استطلاعات الرأي 49 مقعداً للحزب الديمقراطي الاجتماعي و 32 مقعداً لحزب الدنمارك الليبرالي (فينستغا).

 

المصدر: غيتساو/ يُولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

لجنة تحقيق للتحقيق في قضية وزيرة الهجرة والاندماج السابقة

قالت وزارة العدل الدنماركية اليوم الثلاثاء إن الحكومة مستعدة لتشكيل لجنة تحقيق رسمية للتحقيق في …

الدنمارك تمنح 385 مليون كرونة مساعدات لدول ترفض استقبال رعاياها

وفقاً لصحيفةKristeligt Dagblad تحصل العديد من الدول في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا على مئات الملايين …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: