الرئيسية / راديو سوا / مجتمع / أخبار المجتمع / 160.000 شخص في الدنمارك يعيشون دون دخل

160.000 شخص في الدنمارك يعيشون دون دخل

هناك ارتفاع في أعداد الأشخاص ممن لا يعملون أو يتلقون تعليماً أو معونات اجتماعية. في عام 2010 كان هناك حوالي 130.000 شخص ممن هم في سن العمل في هذا الوضع، واليوم وصل عددهم إلى 160.000 شخصاً.

ولا توجد أية تقارير توضح كيف ومما يعتاش هؤلاء الـ 160.000.

ويقدر Jacob Arendt من صندوق Rockwool أنه لم تكن هناك حاجة في السابق للتحقيق في وضع هذه المجموعة التي يشكل معظمها أناس اختاروا طوعاً إعالة أزواجهم.

إلا أن الآن ازدادت الحاجة لذلك. بعد إبرام العديد من القواعد الصارمة للحصول على المساعدات النقدية وحجمها. وربما تسبب هذا الأمر في اضطرار مزيد من الناس إلى الحياة دون دخل.

ويرى، Jann Sjursen، رئيس مجلس المستضعفين اجتماعياً أن قسم من هؤلاء  الـ 160.000 أشخاصاً مستضعفين اجتماعياً ولا يستطيعون تلبية متطلبات الحصول على المعونات الحكومية.

ويرى في الوقت نفسه أن وجود أشخاص خارج النظام أمر إشكالي وخطير على حد سواء. لأنه قد يكون بين هؤلاء من هو في حاجة ماسة إلى المساعدة، ولكن لم يتم الاستماع إليهم.

ويرغب مجلس المستضعفين اجتماعياً البدء في إجراء تحقيق لمعرفة من هم هؤلاء المستقلين والذين يعيلون أنفسهم بأنفسهم. البعض منهم اختاروا أن يعيشوا من دخل أزواجهم. آخرون خرجوا من النظام دون أن يكون لديهم مصدر دخل. البعض الآخر  لا يستطيع تلبية قواعد الحصول على المعونة النقدية، ينتقلون من مكان إلى آخر و يعيشون حياة فوضوية ولا يتواصلون مع البلدية نهائياً. آخرون لا يجرؤن الذهاب إلى البلدية لأنهم يعانون من اضطرابات نفسية. يعيشون في حالة من البارانويا(جنون الارتياب) ويخشون من أن تتم مراقبتهم.

وتوج موقع avisen.dk إلى وزير العمل،Troels Lund Poulsen، للتعليق على الاقتراح الداعي إلى إجراء التحقيق إلا أنه لم يرد بأية إجابة.

 

المصدر: Avisen.dk

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

حزب الشعب الدنماركي يمنع أحد أعضاءه من حرق القرآن

لم يعد راسموس بالودان الوحيد الذي يرغب في حرق نسخ من القرآن باسم حرية التعبير. …

الدنمارك تمنح 675 مليون كرونة لضحايا الحرب في سوريا

أعلنت وزارة الخارجية الدنماركية صباح اليوم الأربعاء عن تقديم الحكومة الدنماركية مبلغ 675 مليون كرونة …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: