السبت , نوفمبر 17 2018
arda
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / الحكومة وحزب الشعب الدنماركي: المدارس المهنية معفاة من التوفير في النفقات
Wikimedia Commons

الحكومة وحزب الشعب الدنماركي: المدارس المهنية معفاة من التوفير في النفقات

arda

اتفاق بين الحكومة وحزب الشعب الدنماركي يقضي بإعفاء مدارس التعليم المهني من التوفير في النفقات.

نجت مدارس التعليم المهني من توفير 2% سنوياً من ميزانيتها في الأعوام القادمة.  

في سياق المفاوضات الجارية حول مشروع الميزانية المالية للعام القادم توصلت الحكومة وحزب الشعب الدنماركي إلى اتفاق يقضي بإعفاء مدارس التعليم المهني مما يسمى “إعادة ترتيب الأولويات”.

ويأتي هذا الأمر بناءً على رغبة حزب الشعب الدنماركي الداعم للحكومة والذي اعتبر إعفاء مدارس التعليم المهني  من التوفير من مطالبه الرئيسية قبيل إجراء المفاوضات مع الحكومة.

وكانت الحكومة قد اقترحت إعفاء مدارس التعليم المهني في عام 2022. وقال وزير المالية، كريستيان ينسن، إن الحكومة أبرمت الاتفاق للتقدم في إجراء المفاوضات وتعزيز التعليم المهني.

وأضاف يقول:

  • من المهم جداً أن يكون لدينا تعليم مهني جذاب ليختار الشباب هذا الطريق.

يُشار إلى أنه ولدى تقدم الحكومة بمبادرته المتعلقة بالتعليم المهني في منتصف أيلول/ سبتمبر، طالب حزب الشعب الدنماركي إلى إيجاد خطة تمويل مغايرة لاقتراح الحكومة.

لذلك، لاقى الاتفاق قبولاً وارتياحاً لدى المتحدث باسم حزب الشعب الدنماركي للشؤون المالية، René Christensen، الذي يرى أن مدارس التعليم المهني تواجه وضعاً صعباً في جذب والاحتفاظ بالطلاب. وتابع يقول في هذا الصدد:

  • كان على مدارس التعليم المهني وحتى العام 2019 أن توفر 2% من ميزانيتها. لم يعد هذا مفروضاً عليهم الآن. بإمكانهم الآن انفاق هذه الأموال على أمور أخرى اعتباراً من العام المقبل.
  • عجلة الإدارة هناك والتفاؤل يسود المدارس على مستوى الإدارة والكادر التعليمي. إذا استمرينا في مطلب التوفير سيكون من الصعب الالتحاق بمدرسة تعليم مهني لتعلم مهنة بسبب التوفير المستمر في النفقات. وهذا الأمر زال الآن.

ستدعم الحكومة مدارس التعليم المهني بمبلغ 2 مليار كرونة في السنوات القادمة، لكن ما يقارب من ثلاثة أرباع الدعم يجب أن يأتي من أموال المدارس نفسها من “توفير إعادة ترتيب الأولويات”، أي من صناديق المدارس نفسها.

وكان من المتوقع  توفير حوالي 1.3 مليار كرونة من مدارس التعليم المهني على مدى السنوات الثلاث القادمة بحلول العام 2022. مما يعني حاجة الحكومة إلى تأمين هذا المبلغ من أماكن أخرى بعد الاتفاق الحالي.

وفي هذا الصدد قال وزير المالية:

  • بما أن هذه الأموال لن تكون متوفرة، بالطبع لن يتم تطبيق بعض ما جاء في مبادرة الحكومة للتعليم المهني. لكن مازالت هناك إمكانية لتطبيق بعض الأشياء الجديدة،الأشياء الهامة. الدورة الأساسية 1 والدورة الأساسية + مازالتا موجودتان.

من جانب آخر، ترى وزيرة التعليم،  Merete Riisager، أن الاتفاق يجعل من السهولة بمكان التوصل إلى اتفاق موسع حول التعليم المهني مع الأحزاب الأخرى في البرلمان.

لذلك تمت دعوة الأحزاب الأخرى للانضمام إلى الاتفاقية ومواصلة المفاوضات مع الحكومة على أساس مبادرة الحكومة للتعليم المهني.

الجدير بالذكر أن “توفير إعادة ترتيب الأولويات” تم إقراره من قبل حكومة حزب الدنمارك الليبرالي (فينستغا) في عام 2015 وشمل جميع مؤسسات القطاع العام. حيث قررت الحكومة إجبار جميع المؤسسات بتوفير 2% من ميزانيتها لتأمين مزيد من الأموال لخزانة الدولة.

 

ترجمة: نهلة حوتي

المصدر: غيتساو

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الاجتماعي: لهذا تغيرت سياستنا في مجال الهجرة بشكل كبير في السنوات 20-30 الأخيرة

في سياق الرد على كتاب الكاتب اليساري، Kristian Thorup ” الصراع الطبقي الشعبوي حول سياسة …

لأول مرة في تبلغ الضرائب أكثر من بليون كرونة

لأول مرة تجاوز إجمالي مبلغ الضرائب المجباة في عام 2017 البليون كرونة ( البليون يساوي …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: