الرئيسية / راديو سوا / مجتمع / أخبار المجتمع / انخفاض ثقة الدنماركيين في السلطات بعد سلسلة فضائح الغش والاحتيال
Flickr

انخفاض ثقة الدنماركيين في السلطات بعد سلسلة فضائح الغش والاحتيال

شهدت الآونة الأخيرة ظهور فضيحتين ماليتين كبيرتين إلى العلن. فضيحة مصلحة الضرائب والتي وصلت قيمتها إلى 12.3 مليار كرونة، والثانية هي التي شهدها مجلس الشؤون الاجتماعية بعد اختلاس 111 مليون كرونة.

ويبدو أن لهاتين الفضيحتين أثر كبير على ثقة المواطنين الدنماركيين في السلطات العامة. حيث أظهر مسح جديد أجرته مؤسسة Voxmeter  لصالح وكالة الأنباء الدنماركية غيتساو عن انخفاض الثقة لدى 74.3 % ممن شملهم المسح.

وحذر Gert Tinggaard Svendsen أستاذ العلوم السياسية من مغبة تكرار مثل هذه الحالات وتأثيرها على ثقة دافعي الضرائب بالسلطات. مشيراً في الوقت نفسه إلى إمكانية استعادة ثقة المواطنين في المدى البعيد وبعد السيطرة على حالات الغش والاحتيال.

وبحسب البروفيسور Gert Tinggaard Svendsen فإن الأمر متروك الآن للنظام لإظهار السيطرة على هذه الحالات وتصحيح الأخطاء،  وختم يقول:

  • في حال تكرار مثل هذه الحالات سيفهم الناس أن الأمور خارجة عن السيطرة. وهذا يعني أن الناس سيبدأون في الشك إذا ما كانوا سيدعمون دولة الرفاه الاجتماعي بالشكل الذي نعرفه اليوم.

 

المصدر: يُولانس-بوستن

 

لقراءة الخبر باللغة الدنماركية اضغط هنا

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

الحكومة بصدد منع التبرعات الخارجية لبناء المساجد في الدنمارك

تدرس الحكومة الدنماركية مدعومة من حزب الشعب الدنماركي سن قانون يمنع الأموال التركية والقطرية وغيرها …

العجز المالي يدفع شركة الخطوط الدنماركية DSB إلى طرد موظفيها

تعتزم  الخطوط الحديدية الدنماركية كرد حوالي 60 موظف من موظفيها بسبب العجز المالي الذي تعاني …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: