الثلاثاء , ديسمبر 11 2018
أخبار راديو سوا
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / الحزب الديمقراطي الاجتماعي ينوي إنشاء 5 مراكز عمل في جنوب أوروبا
Foto: Sandra Skillingsås/ Flickr/

الحزب الديمقراطي الاجتماعي ينوي إنشاء 5 مراكز عمل في جنوب أوروبا

يقترح الحزب الديمقراطي الاجتماعي أن يقوم العاطلين عن العمل في جنوب أوروبا بسد حاجة الشركات الدنماركية للأيدي العاملة ولهذا ينوي الحزب إنشاء 5 مراكز عمل مؤقتة في جنوب أوروبا لتقوم بتأمين عمال من إسبانيا وإيطاليا وفرنسا.

هذا ما قالته زعيمة الحزب، ميته فريدركسن اليوم الثلاثاء في اجتماع جمعها مع 1000 من المدراء التنفيذيين والمسؤولين  في الصناعات الدنماركية في كوبنهاغن.

وتحدث رئيس الحكومة، لارس لوكه راسموسن وولي العهد الأمير فريدريك في الاجتماع نفسه.

وقالت فريدركسن:

  • بطالة الشباب التي نشهدها في بعض الأماكن تثقل كاهل اقتصاد المجتمع.
  • من الطبيعي أن ننظر في كيف يمكننا دعم مستوى أعلى من التنقل في أوروبا لتتمكن الشركات الدنماركية التي تحتاج إلى أيدي عاملة من الحصول عليها دون أن يعني ذلك الهجرة التي سيترتب عليها خفض الحد الأدنى لأجور الأجانب.

ويتوجب على الأجنبي اليوم أن يجني ما لا يقل عن 417.793 كرونة سنوياً للحصول على عمل في الدنمارك. ويرفض الحزب الديمقراطي الاجتماعي ومعه حزب الشعب الدنماركي اقتراح الحكومة الداعي إلى خفض الحد الأدني للأجر السنوي ليتمكن عدد أكبر من الأجانب العمل في الدنمارك.

وقالت فريدركسن:

  • بكل صراحة أود أن أقول إنه من الخطأ توظيف العمال المؤهلين من آسيا وأفريقيا. هذا طريق خاطئ للدنمارك.
  • لا يمكننا النظر فقط إلى السياسة التجارية التي ننتهجها أو ما تطلبه الشركات. علينا أن نضمن عملية الاندماج التي يمكن أن تتبع.

وشدد فريدركسن على أن مواطني الاتحاد الأوروبي يمكنهم التنقل بحرية والبحث عن عمل دول الاتحاد الأخرى.

وترغب غرفة الصناعة الدنماركية بخفض الحد الأدنى لأجور الأجانب إلى 325.000 كرونة في السنة.

وقال Karsten Dybvad مدير غرفة الصناعة للقناة التلفزيونية TV2:

  • لأنه حينئذٍ يمكننا جذب العمال المؤهلين الذين تحتاجهم الشركات الدنماركية.

وأبدى انزعاجه من الحزب الديمقراطي الاجتماعي وقال:

  • كنّا نود لو أننا أزلنا العراقيل القائمة فيما يتعلق بتوظيف العمال الأجانب. إلا أنه من الواضح أن الحزب الديمقراطي الاجتماعي لن يساعد في خفض الحد الأدنى للأجر السنوي للعمل الأجانب، وهذا أمر مزعج.

 

المصدر: غيتساو/ يولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

حزب الشعب الدنماركي مستعد للمواجهة: لا ينبغي على الدنمارك الانصياع لقرارات محكمة حقوق الإنسان

مضت الحكومة ومن خلفها حزب الشعب الدنماركي إلى “حافة” الاتفاقيات والمعاهدات الدولية في اتفاقهما على …

قانون المالية 2019 يقدم مساعدات مالية للسوريين الراغبين بالعودة إلى وطنهم

من الآن وصاعداً، سيكون بمقدور اللاجئين السوريين الراغبين بالعودة إلى وطنهم الحصول على مساعدات مالية …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: