الخميس , سبتمبر 20 2018
arda
أخبار راديو سوا
الرئيسية / راديو سوا / مجتمع / أخبار المجتمع / إيقاف 155 شخصاً بتهمة الاحتيال الإجتماعي في المطارات الدنماركية
Wikimedia Commons

إيقاف 155 شخصاً بتهمة الاحتيال الإجتماعي في المطارات الدنماركية

arda

190.000 كرونة هو مبلغ المساعدات النقدية التي يتعين على رجل إعادة تسديدها لسفره خارج الدنمارك في السنوات الأربع الأخيرة دون سؤال البلدية.

كما سيتم اقتطاع ثلث المعونة النقدية ولمدة عشرين أسبوعاً لأنها المرة الثانية التي يسافر فيها.

الشخص المذكور هو واحد من أصل 155 شخصاً تم اتهامهم بتهمة الغش الاجتماعي خلال 12 عملية تفتيش في مطاريّ كاستغوب وآلبورغ.

وعلى المتهمين معاً إعادة ما يقرب من مليون كرونة إلى السلطات المحلية. وتم إجراء عمليات التفتيش من قبل هيئة مراقبة  المطارات.

وقال وزير العمل Troels Lund Poulsen :

  • هذا يدل على الحاجة إلى إعادة التفتيش في المطار. هذا مبلغ كبير اكتشفناه في وقت قصير جداً.
  • للأسف، علينا توقع رؤية مبالغ مشابهة في المستقبل. البعض يزعم أنهم يغادرون الدنمارك بصورة غير قانونية مع المعونات الاجتماعية. دون أن يكونوا تحت تصرف المجتمع الدنماركي.

وفي شهر نيسان/أبريل تم تغريم 3 أشخاص ممن كانوا يتلقون معونات البطالة وسافروا بعطلة خارج البلاد بدفع مبالغ تتراوح ما بين 40.000 و 70.000 كرونة. كما تم حجرهم عن معونات البطالة من 600 إلى 1000 ساعة.

يُشار إلى هيئة مراقبة المطارات تم تشكيلها بموجب مشروع ميزانية 2018 وتم تخصيص مبلغ 202 مليون كرونة من أجل القيام بـ 27 عملية تفتيش سنوياً في السنوات الأربع القادمة. ومن المتوقع أن تحقق هيئة المراقبة عملياتها الـ 27 في النصف الثاني من العام الجاري.

ولدى سؤال وزير العمل عما إذا كان هذا يذكره بالعمل الأسود أجاب:

  • نعم. بل هو أكثر خطورة. يحصل المرء على أموال من صندوق الرعاية الاجتماعي ويختار بعض الناس استغلال الثقة التي نظهرها.

علاوة على ذلك، يتعاون مجلس سوق العمل ومجلس التوظيف مع إدارة الجمارك لمراقبة المطارات. ويحدث هذا عندما توقف وكالة الجمارك أشخاصاً كانوا خارج البلاد.

وهذا يتطلب أن تشك السلطات أن أشخاصاً لا يحق لهم المساعدات الاجتماعية حصلوا عليها. وهذا التعاون أثمر عن 300.000 كرونة يجب إعادتها إلى السلطات خلال النصف الأول من العام الحالي.

وبلغ مجموع ما تطالب السلطات بإعادته 1.2 مليون كرونة.

ويرغب وزير العمل Troels Lund Poulsen بزيادة الجهود لمكافحة الاحتيال الاجتماعي، وقال في هذا الصدد:

  • قد تكون فكرة جيدة تخصيص مزيد من الأموال لمزيد من المراقبة.

 

المصدر: يولانس-بوستن/ غيتساو

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

إمام في النرويج: لا مشكلة في مصافحة اليد

انتشرت قضية المصافحة باليد على الجنس الآخر في النرويج أيضاً بعد إلغاء مقابلة عمل شاب …

اختفاء 2835 طالب لجوء مرفوض

كثير من الأجانب ممن رُفضت طلبات لجوئهم في الدنمارك، ربما مازالوا متواجدين في الدنمارك. هذا …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: