الرئيسية / راديو سوا / مجتمع / أخبار المجتمع / حزب الشعب الاشتراكي: مستعدين لإبرام اتفاق مدرسي مع الأحزاب اليمينية لتقصير اليوم المدرسي
Socialistisk Folkeparti

حزب الشعب الاشتراكي: مستعدين لإبرام اتفاق مدرسي مع الأحزاب اليمينية لتقصير اليوم المدرسي

قال Jakob Mark المتحدث الرسمي باسم حزب الشعب الاشتراكي لشؤون التعليم إن حزبه على استعداد للانسحاب من اتفاقية الإصلاح المدرسي عند إعادة تقييمها في العام المقبل و إن حزبه مستعد لإبرام اتفاق مدرسي جديد مع الأحزاب اليمينية.

ويأتي إعلان حزب الشعب الاشتراكي سعياً منه إلى تقصير اليوم المدرسي في المدارس الابتدائية.

وقال Jakob Mark في هذا الصدد لأخبار التلفزيون الدنماركي:

  • نحن في حزب الشعب الاشتراكي نرى أنه من المهم أن نقول بصراحة وأمانة إن لليوم المدرسي الطويل بعض النتائج السلبية. لذلك يقترح حزب الشعب الاشتراكي تقصير اليوم المدرسي وإعطاء مزيد من الوقت لأوقات الفراغ واستخدام الأموال لتكون هناك ساعات أكثر بوجود معلمين اثنان.

وقال ياكوب مارك إن اليوم المدرسي الطويل يعمل بشكل جيد في بعض المدارس، ولذلك فإن حزب الشعب الاشتراكي يريد من المدارس أن تقرر بنفسها إذا ما كانت تريد أيام دراسية طويلة أو استخدام الأكوال على التعليم من خلال توظيف مزيد من المعلمين.

وقال Jakob Mark إنه سبق له وأن قدم الاقتراح للحزب الديمقراطي الاجتماعي والحزب الليبرالي الاجتماعي لكن دون التوصل إلى نتائج ملموسة. ومن ناحية أخرى، أظهرت أحزاب الكتلة الزرقاء (اليمين) اهتماماً بتقصير اليوم المدرسي.

وتابع يقول:

  • حاولنا ولوقت طويلالدعوة إلى إعادة النظر في أيام المدرسة الطويلة، وأعتقد بوصفي عضواً في حزب الشعب الاشتراكي أنه لم يتم الاستماع لدعواتنا. لذلك، نخرج الآن للعلن ونقول إننا سنقوم بذلك مع الأحزاب اليمينية إذا كان الآخرون لا يريدون المشاركة.

ولا يرى Jacob Mark أن هناك حاجة لمزيد من الوقت لرؤية ما إذا كان الإصلاح المدرسي يعمل كما يجب أن ينبغي، وأضاف يقول:

  • في العام 2019 يدخل الإصلاح المدرسي عامه الخامس. بالنسبة لحزب الشعب الاشتراكي نجاح الإصلاح ليس هدفاً بحد ذاته. إنما هدفنا نجاح المدارس الابتدائية.

من جانب آخر لم يتفاجأ الحزب الديمقراطي الاجتماعي بإعلان حزب الشعب الاشتراكي إلا أنهم لا يخفون انزعاجهم من التصريحات. وفي هذا الصدد قالت المتحدثة باسم الحزب لشؤون التعليم Anette Lind:

  • هذا شيء تحدث فيه حزب الشعب الاشتراكي طويلاً، لكن أعتقد أنه من المؤسف أن يأتي هذا الإعلان بدلاً من القيام بالأمور بشكل أفضل وخلق إطار عام أفضل للمدارس.

وترى Anette أن إعلان حزب الشعب الاشتراكي تفوح منه رائحة الوعود الانتخابية، وأضافت تقول:

  • نحن نتفق مع حزب الشعب الاشتراكي في العديد من المجالات بما في ذلك مجال المدارس. لكن مع هذا الإعلان بالضبط أشم رائحة حملة انتخابية.

ودعت Anette إلى أعطاء المدارس الوقت الكافي لتطبيق الإصلاح المدرسي مع الأيام الطويلة قبل مراجعة وإعادة تقييم الإصلاح.

 

المصدر: التلفزيون الدنماركي

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

العجز المالي يدفع شركة الخطوط الدنماركية DSB إلى طرد موظفيها

تعتزم  الخطوط الحديدية الدنماركية كرد حوالي 60 موظف من موظفيها بسبب العجز المالي الذي تعاني …

تراجع في شعبية حزب الشعب الدنماركي في استطلاعات الرأي وزعيم الحزب يناشد الناخبين

سجلت شعبية حزب الشعب الدنماركي المعروف بعدائه للهجرة والمسلمين تراجعاً كبيراً في استطلاعات الآراء مع …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: