الثلاثاء , يونيو 25 2019
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / الحزب الليبرالي الاجتماعي لـ ميته فريدركسن: انسي إيقاف اللجوء على الحدود وإلا فانسي دعمنا
Flickr

الحزب الليبرالي الاجتماعي لـ ميته فريدركسن: انسي إيقاف اللجوء على الحدود وإلا فانسي دعمنا

أشار الحزب الليبرالي الاجتماعي إلى أنه لن يدعم ميته فريدركسن كرئيسة وزراء في حال أراد الحزب الديمقراطي الاجتماعي الغاء اللجوء على الحدود الدنماركية دون اتفاق مشترك مع الاتحاد الأوروبي.

لن يدعم الحزب الليبرالي الاجتماعي ميته فريدركسن زعيمة الحزب الديمقراطي الاجتماعي لرئاسة الوزراء إذا استمرت في العمل على إزالة إمكانية اللجوء التلقائي في الدنماركي وعملت بدلاً من ذلك على إنشاء مراكز استقبال خارج الاتحاد الأوروبي دون اتفاق مشترك مع الدول الـ 27 الآخرين في الاتحاد.

هذا ما أعلن عنه زعيم الحزب الليبرالي الاجتماعي، مورتن أوسترغارد لصحيفة البوليتكن. وقال أيضاً:

  • لا يمكننا دعم حكومة تعلن أن على الدنمارك وقف اللجوء على الحدود وإرسال طالبي اللجوء إلى مراكز استقبال دنماركية خارج الاتحاد الأوروبي.
  • إذا بدأت الدنمارك في السير في هذا الطريق لوحدها، فلن نصل أبداً إلى حل مشترك لقضية اللاجئين في الاتحاد الأوروبي. وستقوم دول الاتحاد بالانسحاب من التعاون الواحدة تلو الآخرى، دون الوصول إلى أي حل. وهذا ما أعتبره غير مسؤول.

وكان الحزب الديمقراطي الاجتماعي قد أعلن في شهر شباط/فبراير الماضي أن الحزب يرغب في إلغاء إمكانية طلب اللجوء على الحدود الدنماركية.

وبدلاً من ذلك، يجب إنشاء مراكز استقبال خارج الاتحاد الأوروبي. ويُفضل أن يحدث هذا بالتعاون مع دول الاتحاد الأوروبي الأخرى. وصرحت ميته فريدركسن للتلفزيون الدنماركي DR بأنها مستعدة للمضي قدماً من الجانب الدنماركي.

يُشار إلى أنه وخلال فعاليات مهرجان “لقاء الشعب” في جزيرة بورنهولم، أكد مورتن أوسترغارد زعيم الحزب الليبرالي الاجتماعي أنه لن يدعم إلا حكومة تكون مستقلة عن حزب الشعب الدنماركي وسياساته.

وكتبت صحيفة البوليتكن تقول أن المطلب جديد هو جزء من الضمان.

المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الاجتماعي لشؤون الأجانب، Mattias Tesfaye قال بإن حزبه متمسك برغبته في إيقاف اللجوء التلقائي، كما أنه لا يجب على الدنمارك  انتظار اتفاق جميع الدول الأوروبية الأخرى.

وأضاف يقول:

  • لا أعتقد أن الوقت قد حان لإطلاق النار على الحلول. علينا ألا ننغلق على أنفسنا وننتظر أن نتفق مع المجر أو بولندا. لأننا بهذا لن نبارح مكاننا.

 

المصدر: غيتساو

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

راسموسن يُفجر قنبلة انتخابية: مستعدون للتعاون مع الديمقراطيين الاجتماعيين

قال رئيس الوزراء الدنماركي، لارس لوكه راسموسن، في كتاب يصدر اليوم الخميس تحت عنوان “لحظة …

راسموسن وفريدركسن يرفضان التعاون مع حزب النهج الصارم المعادي للإسلام والمسلمين

تزامناً مع إعلان رئيس الحكومة، لارس لوكه راسموسن عن موعد الانتخابات البرلمانية في الخامس من …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: