الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / على وزير أن يدافع عن نفسه في تهم تتعلق بإساءة استخدام السلطة
Foto: Wikipedia, den frie encyklopædi

على وزير أن يدافع عن نفسه في تهم تتعلق بإساءة استخدام السلطة

استدعى حزب قائمة الواحدة Enhedslisten وزير الاقتصاد والداخلية إلى جلسة تشاور بخصوص إساءته استخدام سلطته ومسؤولي وزارته.

جاء استدعاء الوزير في أعقاب  اتهامات أوردتها صحيفتي البوليتكن  ويولاند-بوستن تقولان فيها أن الوزير أساء استخدام وقت مسؤولي وزارته لدراسة وحساب فعالية إجراءات سياسية يمكن لحزب الوزير استخدامها في حملة الانتخابات القادمة.

عدة أحزاب سياسية انتقدت الوزير، إلا أن حزب قائمة الوحدة هو الحزب الوحيد الذي اتخذ إجراء استدعاء الوزير للتشاور.

وقال Finn Sørensen المتحدث باسم الحزب في تعليق مكتوب:

  • سأستدعي الوزير للتشاور حول ما إذا كان من المناسب أن يُسيء استخدام مسؤوليه بهذه الطريقة.

والاتهام يقوم على استخدام مسؤولي الوزارة لدراسة مقترحات سياسية ليست جزءاً من سياسة الحكومة الرسمية. والحديث يدور عن قيام المسؤولين بدراسة 49 مقترحاً سياسياً.

وقال البروفسور Sten Bønsing أستاذ القانون الإدارس في جامعة ألبورغ لصحيفة يولان-بوستن:

  • في حال لم تكن هذه الاقتراحات قد نوقشت من قبل الحكومة، بينما يتم استخدام الحسابات في حملة حزب التحالف الليبرالي الانتخابية، فإن القوانين تم انتهاكها.                           

ووصف Finn Sørensen  من حزب قائمة الوحدة الانتهاك ” الإساءة الجسيمة في استخدام المسؤولين”، وأضاف في تعليقه الخطي:

  • وجدت مقترحاً واحداً فقط من هذه المقترحات الكثيرة يندرج تحت صلاحيات وزارة الاقتصاد والداخلية، وهو الاقتراح المتعلق تعويضات الدولة للبلديات. بينما تنتمي الاقتراحات الأخرى إلى صلاحيات وزراء آخرين.

من جانبه، رفض الوزير Simon Emil Ammitzbøll-Bille لصحيفة البوليتكن أن يكون قد قام بأي خطأ، وقال:

  • ليس مفاجئاً لأحد أنني أحاول جاهداً لجر الحكومة إلى سياسة الحزب التحالف الليبرالي في كل المجالات السياسية.

 

المصدر: غيتساو/يولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

الدنمارك تمنح 385 مليون كرونة مساعدات لدول ترفض استقبال رعاياها

وفقاً لصحيفةKristeligt Dagblad تحصل العديد من الدول في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا على مئات الملايين …

12 يوماً على بدء مفاوضات تشكيل الحكومة وحزب الشعب الاشتراكي يدعو إلى التحلي بالصبر

مرّ اليوم 12 يوماً على انطلاق عجلة المفاوضات على تشكيل الحكومة الدنماركية القادمة. ولم تثمر …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: