الرئيسية / راديو سوا / مجتمع / أخبار المجتمع / السجن والطرد لأبويين سوريين لضربهما ابنتهما ذات الميول الجنسية المثلية

السجن والطرد لأبويين سوريين لضربهما ابنتهما ذات الميول الجنسية المثلية

أقدم زوجان سوريان على ضرب ابنتهما لأنها جلبت العار على العائلة بإظهارها ميول جنسية مثلية.

حكمت محكمة غرب البلاد على زوجين سوريين بالسجن والطرد لضربهما ابنتهما بعد اكتشافهما أنها سحاقية “ذات ميول جنسية مثلية”. وحكمت المحكمة على الأب بالسجن مدة سنة وتسعة أشهر، وعلى الأم بالسجن تسعة أشهر. كما حكمت على كلا الأبوين بالطرد من الدنمارك.

ويأتي هذا الحكم أشد وطأة من حكم المحكمة الابتدائية، حيث كان حكم الأم وحكم الطرد على الزوجين مشروطاً (أي مع وقف التنفيذ).

وتعرضت الفتاة للضرب وهي موثوقة اليدين، بينما قامت الأم بتهديد الفتاة بقتلها أو قتل نفسه؛ لأنها جلبت العار على العائلة. ليقوما بعد ذلك بإجبار الفتاة على الكشف عن بطنها للتحقق من عذريتها. واجبروها بعد ذلك بأيام على الزواج برجل من مطعم البيتزا الذي كانت تعمل. وبعد عدة أيام تم إنهاء الزواج من قبل إمام.

وحصلت الفتاة على تعويض مالي وقدره 37.000 كرونة عن الأضرار النفسية التي لحقت بها.

ويرى Peder Holk Svendsen رئيس جمعية المثليين وثنائيي الميول الجنسية أن المثليين الجنسيين يواجهون صعوبات أكبر في بيئات الأقليات، وأضاف يقول:

  • هذه تجربة واضحة تبين لنا أن بيئة الأقليات أكثر تشدداً وصرامة ومراقبة مقارنة ببقية الدنمارك.

ويرى رئيس الجمعية أن الجانب الثقافي يجعل المثليين الجنسيين المسلمين يواجهون صعوبة في الإعلان عن أنفسهم.

  • قسم كبير ممن لديهم خلفية إسلامية ينتمون إلى مجتمع تقليدي محافظ لا يرى بأن المثلية الجنسية معيار من معايير المساواة التي نشأوا عليها.

وعلى الرغم من ذلك، يرى Peder Holk Svendsen رئيس الجمعية أن هناك تغيير في أوساط المسلمين الشباب.

  • هناك تغير في أوساط الشباب نحو قبول المثليين/ لكن فيما يتعلق بالأبوين والعائلة بالمفهوم الواسع مازال هناك رد فعل قوي.

يُشار إلى أن الأب سبق له أن أُدين بضربه الأشقاء الأصغر للفتاة. وكان قد ضرب الأطفال بقدميه وبملعقة الطبخ. ووصل الأب إلى الدنمارك عام 2012، بينما وصلت عائلته إلى البلد في العام التالي. 

وكانت العائلة تقيم في بلدية Grenaa، لكن وبسبب القضية شعرت العائلة برفض العائلات المسلمة الأخرى لها، فانتقلت بعد الحادثة إلى Sønderjylland.

 

المصدر: TV2

 

لقراءة الخبر باللغة الدنماركية اضغط هنا

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين تجمع 11 مليون كرونة للسوريين

خرج آلاف المواطنين الدنماركيين يوم الأحد إلى الشوارع لجمع التبرعات لصالح المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين. …

حزب الشعب الدنماركي يمنع أحد أعضاءه من حرق القرآن

لم يعد راسموس بالودان الوحيد الذي يرغب في حرق نسخ من القرآن باسم حرية التعبير. …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: