arda
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / أحزاب الكتلة الحمراء تدافع عن حق المواطنة لمتلقي إعانات البطالة

أحزاب الكتلة الحمراء تدافع عن حق المواطنة لمتلقي إعانات البطالة

arda

الارتباط بنظام إعانات البطالة يعني أيضاً الارتباط بسوق العمل، كذلك يرى حزب الشعب الاشتراكي وحزب قائمة الوحدة.

متلقو إعانات البطالة مرتبطون بسوق العمل ومن الإجحاف منعهم من التقدم للحصول على الجنسية الدنماركية كما تقترح الحكومة.

هذا ما قاله حزب الشعب الاشتراكي وحزب قائمة الوحدة. ويرا الحزبان  أن ذلك سيضعف نظام إعانات البطالة وفوائده.

وقال Kirsten Normann Andersen المتحدث الرسمي باسم حزب الشعب الاشتراكي لشؤون المواطنة:

  • نظام إعانات البطالة جزءاً من النموذج الدنماركي. من المهم للغاية أن يكون أرباب العمل قادرين على توظيف وإقالة العاملين بسهولة.
  • وهذا يتطلب أن يكون لدى للمرء فرصة الحصول على إعانات البطالة لفترات.

وأشار Kirsten Normann Andersen إلى أن هذا يخلق حافزاً للأجانب للحصول على وظائف بأجور متدنية من أجل الحصول على حالة “عامل”.

في هذه الحالة، سيت

القلق نفسه تذكره المتحدثة باسم قائمة الوحدة لشؤون المواطنة Stine Brix لصحيفة بيغلنسكه.

  • لدينا نظام إعانات بطالة يجعل من السهل على أرباب العمل نسبياً فصل العاملين والموظفين لأنهم قادرين على الحصول على إعانات بطالة. وهذا ما رأيناه خلال الأزمة المالية.
  • إقرار مزيد من العقوبات أمر مؤسف للغاية. نحن نخاطر بوضع يقوم فيه العامل الأجنبي بأي شيء لكي لا يفصل بسبب العواقب الكبيرة لذلك.

وترى Josephine Fock المتحدثة باسم حزب البديل لشؤون الاندماج أن الأمر مبرمته يجب قلبه رأساً على عقب، ليصبح الحصول على الجنسية الدنماركية أسهل.

وقالت لوكالة الأنباء الدنماركية غيتساو:

  • الأمر يسير بالاتجاه الخاطئ، وهذا أمر مقلق للغاية.
  • أريد قلب الأمر رأساً على عقب. دعونا نستخدم الحصول على الجنسية الدنماركية كجزء من عملية اندماج الأجانب ويصبح من الأسهل للأجانب أن يصبحوا جزءاً من الدنمارك ويتمتعون بنفس الحقوق والواجبات.

هناك إلى حد ما مجموعة من الشروط ليصبح المرء مواطناً دنماركياً. ألا تعتقدين أنه يجب على الأجانب إظهار أنهم يرتقون إليها للحصول على الجنسية؟

  • إذا حصل المرء على الجنسية الدنماركية في وقت أبكر، أعتقد أيضاً أن هذا سيساعد الناس أكثر  على الاندماج في الدنمارك. التقيتُ بأشخاص لهم في الدنمارك 20 و30 سنة ولكن لا يسعهم الحصول على الجنسية الدنماركية بسبب الشروط المستفيضة جداً، أجابت Josephine Fock.

 

المصدر: غيتساو/ يولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

أحزاب سياسية تدعو إلى رفع علم قوس قزح على قصر كريستيانسبورغ

تمتلئ اليوم شوارع العاصمة الدنماركية كوبنهاغن بأعلام قوس قزح والتي تعد رمزاً للمثليين وثنائيي الميول …

حزب الشعب الاشتراكي: مستعدين لإبرام اتفاق مدرسي مع الأحزاب اليمينية لتقصير اليوم المدرسي

قال Jakob Mark المتحدث الرسمي باسم حزب الشعب الاشتراكي لشؤون التعليم إن حزبه على استعداد …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: