arda
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / يمكن لطالبي اللجوء الإيرانيين التقدم للحصول على دعم مالي للعودة إلى وطنهم
Wikimedia Commons

يمكن لطالبي اللجوء الإيرانيين التقدم للحصول على دعم مالي للعودة إلى وطنهم

arda

أسرعوا بتقديم طلباتكم. لا مستقبل لكم هنا. هذا ما جاء في مضمون رسالة  وزيرة الهجرة والاندماج إلى طالبي اللجوء الإيرانيين.

اعتباراً من يوم الأربعاء، أصبح يمكن لطالبي اللجوء الإيرانيين التقدم بطلب الدعم المالي من أجل العودة إلى ديارهم. ويأتي هذا بعد مصادقة لجنة التمويل البرلمانية على خطة المعونة.

وتشمل الخطة الإيرانيين الذين رُفضت طلبات لجوئهم أو أن طلبات لجوئهم مازالت قيد المعالجة. ويحصل طالبو اللجوء ولمرة واحدة على مبلغ 20.000 كرونة، بحسب ما أوردته وزارة الهجرة والاندماج.

يُشار إلى قيمة الدعم تنخفض اعتباراً من الـ 17 من شهر أيلول/ سبتمبر  إلى 15.000 كرونة. ويستمر العمل بالخطة حتى نهاية عام 2018.

وحثت وزيرة الهجرة والاندماج إنغيه ستويبغه طالبي اللجوء الإيرانيين لطلب الدعم، وقالت:

  • ببساطة، ليس أمامهم أي مستقبل في الدنمارك. لذا، فإن الإشارة لهم: سارعو إلى تقديم الطلبات للحصول على دعم العودة.
  • هذه إشارة واضحة مفادها أن على المرء الإسراع بطلب الدعم قبل حلول الـ 17 من شهر أيلول/ سبتمبر. الآن يحصل المرء على 20.000 كرون. بعد ذلك ينخفض المبلغ ويستمر العمل بهذه الخطة للعام فقط.
  • ووفقاً لوزيرة الهجرة والاندماج فإن تجربة الدعم المالي قد تحمل طالبي اللجوء المرفوضين إلى العودة إلى ديارهم.

وصرحت الوزيرة أن الإيرانيين يشكلون المجموعة الأكبر الذين عليهم مغادرة الدنمارك لأنهم يقيمون فيها بصورة غير قانونية.

س: إذا طلب المرء اللجوء فهذا يعني أن حياته مهددة بالخطر. هل تعتقدين أن مبلغ 20.00 كرون ستحمل الناس على العودة إلى دولهم إذا كانوا مهددين؟

  • إذا رُفض طلب لجوئك فذلك لأنك لست مهدداً ومن ثم عليك مغادرة البلاد، تقول وزيرة الهجرة والاندماج.

وترى الوزيرة أن هناك ما يكفي من أمن لعودة الإيرانيين إلى وطنهم.  إذا لم يحظى طالبو اللجوء بإقامة قانونية في البلاد فذلك لأنهم ليسوا مهددين. وطبعاً الوضع آمن.

س: لماذا على دافعي الضرائب الدنماركيين أن يدفعوا لأشخاص لا يحق لهم البقاء في الدنمارك للعودة إلى أوطانهم؟

  • من الأفضل منح 20.000 كرون لهؤلاء الناس للعود إلى أوطانهم بدلاً من إيواءهم في الدنمارك. لا يحق لهم البقاء هنا. لذا، فإن الموضوع يتعلق بإعادتهم إلى أوطانهم.

يُشار إلى أن طالبي اللجوء الإيرانيين فقط يستطيعون الاستفادة من خطة الدعم المالي. وطبعاً لا يمكن للإيرانيين القدم غداً إلى الدنمارك و الحصول على 20.000 كرون والعودة مجدداً.

وقالت وزارة الهجرة والاندماج إن  الخطة الجديدة تشمل حوالي 1000 شخص.

 

المصدر: غيتساو/ يولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

راسموسن يؤكد: لن تتم معاقبة المنتقبات بالسجن

على الرغم من إعلان الثري الفرنسي من أصول جزائرية رشيد نكاز عن استعداده لدفع الغرامات …

راسموسن: لا انتخابات في 2018

أزال رئيس الحكومة، لارس لوكه راسموسن، كل الشكوك والتكهنات حول إمكانية عقد الانتخابات البرلمانية في …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: