الإثنين , يونيو 17 2019
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / جمعية الحفاظ على الطبيعة الدنماركية مهددة بفقدان نفوذها
wikimedia.org

جمعية الحفاظ على الطبيعة الدنماركية مهددة بفقدان نفوذها

لأكثر من من 80 عاماً، تمتعت جمعية الحفاظ على  الطبيعة الدنماركية بالحق في إثارة مسائل الحفاظ على الطبيعة على التوازي  مع البلديات والدولة. إلا أن حزب الشعب الدنماركي، وحزب الدنمارك الليبرالي (فينستغا)، والتحالف الليبرالي يريدون مصادرة هذا الحق من الجمعية.

ويقول، كاغستن باك، المتحدث باسم حزب التحالف الليبرالي لشؤون البيئة:

  • إن هذا تعبير عن عجز ديمقراطي، أن تقوم منظمة خاصة بتقديم اقتراحات من هذا النوع. لا توجد أي عملية ديمقراطية وراء ذلك. فقط البلديات والدولة من يجب أن يكون بمقدورها إثارة هذه القضايا.

من جانبها، قالت إيلا ماريا بيسكوب لارسن، رئيسة الجمعية الدنماركية للحفاظ على الطبيعة:

  • سمح لنا القانون أن نكون صوت الطبيعة، ومن غيرنا يمكن أن يكون ذلك الصوت؟ الطبيعة لا تستطيع أن تعبر عن نفسها. نشعر بالقلق إزاء فقدان الدنمارك لهذا النموذج الخاص.

ولا يرى حزب المحافظين والحزب الديمقراطي الاجتماعي أي سبب لتغيير القواعد.

 

المصدر: يولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

راسموسن يُفجر قنبلة انتخابية: مستعدون للتعاون مع الديمقراطيين الاجتماعيين

قال رئيس الوزراء الدنماركي، لارس لوكه راسموسن، في كتاب يصدر اليوم الخميس تحت عنوان “لحظة …

راسموسن وفريدركسن يرفضان التعاون مع حزب النهج الصارم المعادي للإسلام والمسلمين

تزامناً مع إعلان رئيس الحكومة، لارس لوكه راسموسن عن موعد الانتخابات البرلمانية في الخامس من …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: