الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / احتجاز نائب دنماركي في مطار البحرين
facebook

احتجاز نائب دنماركي في مطار البحرين

تحدث النائب في البرلمان الدنماركي عن الحزب الديمقراطي الاجتماعي، لارس أصلان، عن احتجازه في مطار البحرين ومصادرة جواز سفره ومنعه من دخول البلاد.

وفقاً لتصريحات النائب البرلماني، لارس أصلان، صباح يوم الأربعاء فإنه مازال معتقلاً في مطار البحرين بعد مصادرة جواز سفره. وكان أصلان قد سافر إلى البحرين لزيارة المواطن الدنماركي عبد الهادي الخواجة.

وقال أصلان: كنتُ واضحاً مع موظفي المطار بخصوص الغرض من زيارتي. أبلغوني أني أشكل خطراً أمنياً وأخذوا مني جواز سفري.

وقال إنه تم وضعه في غرفة فارغة لبضع ساعات. وعند حوالي الساعة السابعة صباحاً تم إيداعه في غرفة مع ماء وشاي وطعام. ووفقاً لما يقوله فإنه محتجز للساعة السادسة دون جواز سفره.

وقال أصلان:

  • حاولت سؤالهم عن سبب احتجازي وكيف يمكن أن أمثل خطراً أمنياً وسبب عدم حصولي على جواز سفري. لكن لم أتلق أي إجابة. ومن الواضح أن الضباط الذين تحدثت معهم يحصلون على أوامرهم من مكان آخر. لذلك، لا أعرف كم ستطول مدة احتجازي.

يُشار إلى أن الهدف من الزيارة كان الاطمئنان على الناشط السياسي المحكوم بالمؤبد، عبد الهادي الخواجة، والذي يحمل الجنسية الدنماركية.

وبحسب لارس أصلان فإن الخواجة مريض في سجنه. وكان يُفترض أن تكون الزيارة بمثابة ضغط سياسي لضمان حصول البحريني-الدنماركي على الدواء.

الجدير بالذكر، أن الخواجة هو مؤسس ومدير سابق لمركز دول الخليج لحقوق الإنسان ومركز البحرين لحقوق الإنسان.

وعاش الخواجة 12 عاماً في الدنمارك قبل أن يعود إلى البحرين في العام 2001.

كما تجدر الإشارة إلى أن عدد سكان البحرين يبلغ 1.4 مليون نسمة، معظمهم من المسلمين الشيعة. وتحكم عائلة آل خليفة السنية الجزيرة منذ عام 1783. ولطالما اشتكى المسلمون الشيعة من معاملتهم كمواطنين من الدرجة الثانية، وانضموا في عام 2011 إلى مابات يُعرف باسم “الربيع العربي” والمطالبة بمزيد من الحريات السياسية.

وتمت مواجهة الانتفاضة بقوات عسكرية من السعودية والإمارات العربية المتحدة.

 

المصدر: غيتساو/ يولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

راسموسن وفريدركسن يرفضان التعاون مع حزب النهج الصارم المعادي للإسلام والمسلمين

تزامناً مع إعلان رئيس الحكومة، لارس لوكه راسموسن عن موعد الانتخابات البرلمانية في الخامس من …

حزب الشعب الدنماركي يمنع أحد أعضاءه من حرق القرآن

لم يعد راسموس بالودان الوحيد الذي يرغب في حرق نسخ من القرآن باسم حرية التعبير. …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: