الرئيسية / راديو سوا / مجتمع / أخبار المجتمع / إخصائية علم نفس كانت لاجئة في طفولتها واليوم تساعد أطفال اللاجئين

إخصائية علم نفس كانت لاجئة في طفولتها واليوم تساعد أطفال اللاجئين

تعمل إخصائية علم النفس، Mozhdeh Ghasemiyani، كمعالجة نفسية للأطفال اللاجئين الذين تعرضوا لصدمات نفسية. وقامت مؤخراً بزيارة مخيم اللاجئين Moria في اليونان، الذي يأوي حوالي 5.000 لاجئ.

وتركت زيارة المخيم انطباعاً كبيراً لدى المعالجة النفسية Mozhdeh Ghasemiyan، التي عن الشروط الصعبة في المخيم وكيف أن العائلات تعيش في خيم صغيرة دون ماء وكهرباء ومراحيض مناسبة.

وتركز Mozhdeh Ghasemiyan على الأطفال بشكل خاص. وبصفتها معالجة نفسية تحدثت إلى الأطفال في المخيم. وذكرت أن الكثير من الأطفال يعانون من صدمات نفسية عميقة وندبات أصابت روحهم. الكثير من الأطفال شهدوا  الموت والدمار وتعرضوا للتعذيب والاعتداء الجنسي.

يُذكر أن الإخصائية النفسية نفسها كانت لاجئة، عندما فرت عائلتها من إيران  ومضت السنوات الست عشر الأولى وهم يختبئون من نظام الحكم اثيثوقراطي. وتعيش Mozhdeh Ghasemiyan  في الدنمارك منذ أن كان عمرها 16 عاماً.

المصدر: التلفزيون الدنماركي

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

الدنمارك تمنح 675 مليون كرونة لضحايا الحرب في سوريا

أعلنت وزارة الخارجية الدنماركية صباح اليوم الأربعاء عن تقديم الحكومة الدنماركية مبلغ 675 مليون كرونة …

دول الشمال ستقوم بنسخ سياسة اللجوء الدنماركية

تنادي العديد من الأحزاب السياسية الرئيسية في دول الشمال الأوروبي بنسخ سياسة الهجرة الدنماركية في …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: