الخميس , يناير 17 2019
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / سياسات حزب الشعب الدنماركي التشددية بخصوص الأجانب ترتد على سياسيه
Foto: Jens Dresling/Polfoto

سياسات حزب الشعب الدنماركي التشددية بخصوص الأجانب ترتد على سياسيه

لن يُعاد انتخاب مارتن هنريكسن أحد أبرز سياسيي حزب الشعب الدنماركي في البرلمان.

لو كانت هناك انتخابات برلمانية الآن لفقد، مارتن هنريكسن، المتحدث الرسمي باسم حزب الشعب الدنماركي لشؤون الاندماج عضويته البرلمانية. ويعد هنريكسن إلى حد ما الرجل الذي يرسم سياسات الحزب بخصوص الاجانب، والتي تعد أحد القضايا الرئيسية للحزب.

ويقول مارتن هنريكسن:

  • سأظل أفعل ما كنت أفعله دائماً. ما زلت أبحث عن أغلبية من أجل إجراءات صارمة جديدة في مجال الهجرة والأجانب.
  • عندما يدخل المرء المعترك السياسي فإن ذلك يكون لإحداث فرق، إذا كان يجب أن يتوقف ذلك، أستطيع بكل سهولة أنا أرى نفسي في المرأة.

يُشار إلى أن مارتن هنريكسن حصل على 7600 صوت في انتخابات عام 2015. أفضل نتيجة لحزب الشعب الدنماركي في كوبنهاغن كانت لـ بيتر سكاروب الذي حصد 28.000 صوتاً.

ويُعرف هنريكسن بانتقاده للحكومة البرجوازية على الرغم أن الأحزاب تصنع قسم من الإجراءات الصارمة فيما يتعلق بالهجرة والاندماج. وغالباً ما يرى أنه يجب فرض إجراءات أكثر صرامة.

وكان سياسيو حزب الشعب الدنماركي قد أحدثوا ضجة كبيرة في العام الماضي عندما تناول موضوع الهوية الدنماركية.

في حوار على القناة التلفزيونية DR2 لم يعتقد مارتن هنريكسن أنه يمكنه القول أن رئيس اتحاد طلبة الثانوية، ينس يزداني، دنماركي، فقط لأنه ولد في الدنمارك.

 

المصدر: صحيفة يولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

حزب الشعب الدنماركي فقد حوالي 100.00 ناخب منذ انتخابات 2015

بعض ناخبي حزب الشعب الدنماركي في 2015 سيدلون بأصواتهم لأحزاب أخرى في حال إجراء الانتخابات …

انتقادات حادة لوزير الخارجية الدنماركي لكشفه عن محادثات سرية

كتبت صحيفةBerlingske اليوم الثلاثاء عن  تعرض وزير الخارجية الدنماركي ،أنِس سامويلسن، لانتقادات حادة من قبل …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: