الثلاثاء , أبريل 7 2020
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / الحكومة الدنماركية  تريد تشديد مراقبة الحدود بين دول الاتحاد الأوروبي
Foto: Ida Marie Odgaard/Scanpix 2017

الحكومة الدنماركية  تريد تشديد مراقبة الحدود بين دول الاتحاد الأوروبي

 

قالت وزيرة الهجرة والاندماج الدنماركية، Inge Støjberg، أن الدنمارك تدعم القواعد الجديدة التي تدعو  إلى تشديد مراقبة الحدود. بغض النظر ما إذا كان المسافرون قادمون من داخل أو خارج منطقة الشنغن.

وقالت الوزيرة أن تشديد مراقبة حدود الاتحاد الأوروبي الخارجية يأتي من أجل منع دخول المجاهدين. وتدخل القوانين الجديدة حيز التنفيذ يوم الخامس عشر من شهر أيلول/ سبتمبر القادم. ولا ترى الوزيرة أن المجاهدين يمكن لهم أن يدخلوا الدنمارك قبل سريان مفعول القوانين الجديد. وقالت : نحن نبقي “عيوننا مفتوحة”.

حتى الآن كان يتم تدقيق وثائق المسافرين من خارج دول الاتحاد الأوروبي عند دخولهم منطقة الشنغن. إلا أنه ومع القوانين الجديدة سيتم التحقق من كل المسافرين بما في ذلك مواطني دول الاتحاد الأوروبي.

وسبب هذه القواعد الجديدة هو سفر مواطني دول الاتحاد الأوروبي إلى سوريا والعراق، حيث شاركوا في القتال في صفوف مجموعات موضوعة على قوائم الإرهاب. ومن الممكن أن يكونوا قد عادوا إلى الاتحاد الأوروبي دون أن يخضعوا للتفتيش والتحقيق.

ولم تستطع وزيرة الهجرة والاندماج أن توضح كيف سيحدث هذا الأمر. إلا أنها قالت أن الأمر سيكون منظماً وممنهجاً وأن دول الاتحاد الأوروبي ستبذل جهدها لمنع دخول الأشخاص غير المرغوبين إلى الاتحاد.

يُشار إلى أن القواعد الصارمة الجديدة سوف تتسبب بمشاكل للمسافرين في مطار كوبنهاغن. فالسفر عبر المطار سيستغرق وقتاً أطول.

ولا ترى وزيرة الهجرة والاندماج أن هذا تدخل في حياة الناس الشخصية، إنما هي مسألة ضمان أفضل طريقة ممكنة ضد الإرهاب.

 

المصدر: يولانس-بوستن/ غيتساو

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

عودة 71 لاجئ سوري إلى بلده منذ الأول من أيار/مايو

كتبت صحيفة Kristeligt Dagblad نقلاً عن المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين عن عودة 71 لاجئاً سورياً …

لجنة تحقيق للتحقيق في قضية وزيرة الهجرة والاندماج السابقة

قالت وزارة العدل الدنماركية اليوم الثلاثاء إن الحكومة مستعدة لتشكيل لجنة تحقيق رسمية للتحقيق في …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: