الإثنين , يونيو 17 2019
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / حزب الوحدة Enhedslisten يُقصي أحد مؤسسيه
Foto: Lasse Hansen

حزب الوحدة Enhedslisten يُقصي أحد مؤسسيه

 

كتبت صحيفة Fyens Stiftstidende، أن حزب الوحدة Enhedslisten أقصى  يوم الأحد أحد  أعضائه المؤسسين Jørn Henner Pedersen.

وكانت اللجنة التنفيذية للحزب قد قامت باتخاذ قرار استبعاد Jørn Henner Pedersen في محاولة منها لخلق الهدوء قبل بدء الحملات الانتخابية للانتخابات المحلية.

ووفقاً للصحيفة فإن قرار الإقصاء جاء بعد انتقاد Jørn Henner Pdersen والذي يمثل دائرة Fredericia الانتخابية لعضوة مجلس البلدية، Cecilie Roed Schultz، في وسائل الإعلام، إضافة إلى التسبب باضطرابات داخلية في صفوف الحزب.

وقال Per Clausen رئيس اللجنة التنفيذية للحزب للصحيفة يوم الأربعاء:

” لطالما كانت هناك اضطرابات منذ الانتخابات المحلية 2013. شاركنا في عدد لا يحصى من الاجتماعات في Fredericia وشارك ممثلون في الاجتماع من أجل تهدئة الأمور، لكن هذا لم يساعد. وازداد الموقف حدة عندما شكك Jørn Henner Pedersen ادعاءات Cecilie (العضو بالمجلس المحلي) بتعرضها للتمييز الجنسي من قبل زملائها في المجلس”.

ووفقاً لـ Henner Pedersen نفسه فإنه ساهم بمقال واحد فقط وبضعة”تعليقات”. وكان باستطاعته الاستمرار مع الحزب لو أنه سحب تصريحاته وأقواله، لكنه رفض هذا الأمر. وأكد Per Clausen أنه كان سيسمح  لـ Henner Pedersen الاستمرار مع الحزب لو أنه قبل بتغيير القسم ووعد بعدم انتقاد Cecilie Roed Schultz  في وسائل الإعلام.

وكانت Cecilie Roed Schultz قد صرحت في شهر أيار/مايو الماضي حول التحرشي الجنسي في بيئة العمل السياسية. ويدور الأمر حول حادثة محددة من العام 2013، حيث قام أحد أعضاء مجلس البلدية بعد تصريحات 1 أيار بالرد عليها بكلمات ” أنتي تحتاجين للمضاجعة”.

وقال Henner Pedersen في مداخلة حوارية وفي مقالة له في صحيفة Fredericia Dagblad بأنه يعتبر تصريحات Roed Schultz  تعبير عن الترويج الذاتي. فهو يرى بأن تصريحاتها عن هذه الحادثة القديمة التي تبلغ من العمر أربع سنوات تُسيء إلى كل الأعضاء الرجال في المجلس المحلي، وأنه كان عليه التصرف بشكل أسرع حيال الحادثة.

 

المصدر/ يولاندس-بوستن

 

 

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

راسموسن يُفجر قنبلة انتخابية: مستعدون للتعاون مع الديمقراطيين الاجتماعيين

قال رئيس الوزراء الدنماركي، لارس لوكه راسموسن، في كتاب يصدر اليوم الخميس تحت عنوان “لحظة …

راسموسن وفريدركسن يرفضان التعاون مع حزب النهج الصارم المعادي للإسلام والمسلمين

تزامناً مع إعلان رئيس الحكومة، لارس لوكه راسموسن عن موعد الانتخابات البرلمانية في الخامس من …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: