الجمعة , ديسمبر 13 2019
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / حزب الوحدة يدعو لرفع الضرائب ويقول على الأغنياء أن يدفعوا لنظام الرعاية الاجتماعي
Foto: Jens Dresling

حزب الوحدة يدعو لرفع الضرائب ويقول على الأغنياء أن يدفعوا لنظام الرعاية الاجتماعي

 

قالت الناطقة السياسية باسم حزب الوحدة، Pernille Skipper، أن هناك انخفاض في أعداد العاملين في القطاع العام، وتحت بحاجة إلى دفعة قوية الآن. وجاءت تصريحات Pernille Skipper هذه في مؤتمر الحزب السنوي، حيث اقتراح الحزب أيضاً توظيف 27.000 شخص في القطاع العام في غضون أربع سنوات. ويكلف هذا الاقتراح عشرة مليارات كرونة،  يريد الحزب توفيرها من خلال رفع الضريبة على الأغنياء.

وقالت Pernille Skipper نحن نقترح أن نأخذ الأموال من الأغنياء، من أولئك الذين حصلوا على الكثير في السنوات الأخيرة الماضية.

ويريد الحزب زيادة الضريبة على الأغنياء وإعادة ضريبة رأس المال. وهي ضريبة تُفرض على الأصول المملوكة للقطاع العام، وتم إلغاؤها في العام 1997.

وقالت Pernille Skipper : “هذا يعني فرض ضريبة على الثروة، كما يدفع الناس ضريبة على دخلهم.وهذا ما نراه عادلاً فقط. الثروات هي الأساس الذي يجني عليه الأغنياء أموالهم، لكنهم يتجنبون دفع ضريبتها، وهذا ليس عدلاً”.

وبذلك يريد حزب الوحدة أن يسلك اتجاهاً مغايراً تماماً لتوجه الحكومة الائتلافية الحالية، والتي دعت إلى مفاوضات مرتقبة في فصل الخريف حول تخفيض الحد، الذي يفرض متى على المرء أن يدفع ضريبة أعلى.

س: ضريبة الدخل العالي تقع على حد 479.000 كرونة. هذا الأمر يمكن أن يؤثر على أصحاب الدخل العادي كالممرضات على سبيل المثال، ما رأيك بهذا؟

– هذه حجة أصحاب الفكر الليبرالي النموذجية، وذلك بالإشارة إلى رئيسة الممرضات كمثال. أنا لا أنكر أنه قد تكون هناك ممرضة أو اثنتين يمكن أن يتأثروا بهذا القرار عند إضافة كل الزيادات وإذا كانت هناك أقدمية. لكن الممرضات العاديات وأصحاب الأعمال الأخرى لن يتأثروا من هذا القرار، تقول Pernille Skipper .

س: غالباً ما تتم الإشارة إلى أن أن رفع الضرائب لذوي الدخل العالي، سيُحجم من إقبال الدنماركيين على العمل أكثر. وهذا الأمر قد يؤثر في نهاية المطاف على النمو الاقتصادي، وبالتالي على كمية الأموال لموظفي القطاع العام. كيف تردين على ذلك؟

–  لم تؤدي الحوافز الضريبية والتخفيضات الضريبية في السنوات العشرين – الثلاثين الأخيرة إلى هذا التأثير الشهير. ببساطة أنا لا أعتقد أن أولئك الذين يعملون ويحصلون على أجور عالية سيتوقفون عن العمل إذا كانوا سيدفعون ضريبة أكثر بعض الشيء. فنحن لا نتحدث عن رقم كبير.

ويرى حزب الوحدة Enhedslisten، أن هذه الـ 10 مليارات كرونة يمكن أن تساعد في تمويل في خفض عدد التلاميذ في في المدارس الابتدائية إلى 24 تلميذاً وإلغاء مطلب الإنتاجية من المشافي.

ووفقاً لحزب الوحدة Enhedslisten فإنه ستكون هناك إمكانية كبيرة لتقديم دعم إضافي للرعاية المنزلية الاختيارية، ومساعدة العاملين في دور الرعاية ومزيد من الأموال للملاجئ والأشخاص الذي يعانون من إعاقة.
المصدر Ritzau/ Jyllands-Posten

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

الدنمارك تمنح 385 مليون كرونة مساعدات لدول ترفض استقبال رعاياها

وفقاً لصحيفةKristeligt Dagblad تحصل العديد من الدول في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا على مئات الملايين …

12 يوماً على بدء مفاوضات تشكيل الحكومة وحزب الشعب الاشتراكي يدعو إلى التحلي بالصبر

مرّ اليوم 12 يوماً على انطلاق عجلة المفاوضات على تشكيل الحكومة الدنماركية القادمة. ولم تثمر …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: