الإثنين , مايو 27 2019
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / حزب الدنمارك الليبرالي يدافع عن أهمية وضرورة رفع سن التقاعد
Scanpix/Henning Bagger

حزب الدنمارك الليبرالي يدافع عن أهمية وضرورة رفع سن التقاعد

 

من الممكن إنفاق أموال ضرائب بشكل أفضل لو رفعنا سن التقاعد.

ليس تضامنياً عندما تقوم أحزاب الكتلة الحمراء في يوم الأول من أيار بمعارضة مشروع قانون رفع سن التقاعد. هذا ما يعتقده ياكوب إيلمان ينسن Jakob Ellemann-Jensen الناطق باسم حزب الدنمارك الليبرالي (فينستغا). وقال ينسن: “من الرائع أن تكون مدة التقاعد طويلة، لكن هذا أمر مكلف.”

كيف نستثمر أموالنا بأفضل شكل ممكن؟ سؤال طرحه ينسن.

هل نفعل ذلك من خلال إحالة الأشخاص السليمين المعافين إلى التقاعد؟ أو نقوم بذلك من خلال ضمان التوزيع العادل بين الأجيال؟  

يُشار إلى أن حزب الدنمارك الليبرالي (فينستغا) اقتراح في صيف العام الماضي، برفع سن التقاعد ستة أشه، ليصبح 67.5 بدلاً من 67 سنة اعتباراً من العام 2025. إلا أن غالبية كبيرة متمثلة بالحزب الديمقراطي الاجتماعي وحزب الشعب الدنماركي وقفت ضد اقتراح الحكومة.

وفي الأول من شهر أيار، المصادف يوم العمال العالمي، طالبت رئيسة الحزب الديمقراطي الاجتماعي ميته فريدركسن بيناناً واضحاً من حزب الدنمارك الليبرالي بخصوص رفع سن التقاعد. ليرد عليه ياكوب إيلمان ينسن فائلاً:

” عندما نحيا فترة أطول، فهذا يعني أنه علينا قضاء فترة أطول في سوق العمل أيضاً. يجب علينا أن نتحدث عن كيفية ضمان بقاء الأشخاص، الذين يستطيعون االبقاء فترة أطول في سوق العمل. هذا ما يجب مناقشته”.

واستغلت رئيس نقابة LO Lizette Risgaard يوم العمال العالمي ليعلن عن معارضته لرفع سن التقاعد. وقالت:

” لن ندفع حياتنا وصحتنا من أجل تأمين تخفيضات ضريبية لا داعي لها. ليس علينا أن نعمل لزيادة رفاهية الأغنياء.
المصدر Jyllands-Posten

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

راسموسن يُفجر قنبلة انتخابية: مستعدون للتعاون مع الديمقراطيين الاجتماعيين

قال رئيس الوزراء الدنماركي، لارس لوكه راسموسن، في كتاب يصدر اليوم الخميس تحت عنوان “لحظة …

راسموسن وفريدركسن يرفضان التعاون مع حزب النهج الصارم المعادي للإسلام والمسلمين

تزامناً مع إعلان رئيس الحكومة، لارس لوكه راسموسن عن موعد الانتخابات البرلمانية في الخامس من …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: