الأربعاء , نوفمبر 20 2019
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / الاتحاد الأوروبي يوصي الدنمارك بالتخلي عن مراقبة الحدود
Foto: Nanna Navntoft/Polfoto

الاتحاد الأوروبي يوصي الدنمارك بالتخلي عن مراقبة الحدود

 

ترى المفوضية الأوروبية أن على الدنمارك إلغاء الرقابة على حدودها في غضون سنة أشهر. وفي الوقت نفسه طالبت المفوضية كل من النمسا وألمانيا والسويد والنرويج بالتخلي عن مراقبة الحدود.

 

يُشار إلى أن الدنمارك كانت قد أقرت المراقبة على حدودها في الرابع من شهر كانون الثاني/يناير 2016. في البداية تقدمت الدنمارك بطلب للحصول على موافقة الاتحاد الأوروبي. لكن ومنذ موافقة الاتحاد الأوروبي، قامت الدنمارك بتمديد مراقبتها للحدود عدة مرات.

 

وكان قد سُمح  لهذه البلدان الخمسة بإجراءات مراقبة مؤقتة على حدودها، عندما كانوا اللاجئون في طريقهم إلى أوروبا. واليوم هناك سيطرة  أكثر على أعداد اللاجئين الواصلين، ويرجع ذلك جزئياً إلى السيطرة على حدود الاتحاد الأوروبي الخارجية.

 

ورئيس المفوضية الأوربية لشؤون اللاجئين،Dimitris Avramopoulo، برى أن الوقت قد حان لقتح الحدود، وتفعيل اتفاقية شنغن مرة أخرى. ومن ناحية أخرى يُشجع المفوض هذه الدول على فرض مزيد من المراقبة ضمن حدودهم.

 

ومن الجدير ذكره أنه ووفقاً لقواعد اتفاقية شنغن فإن سنتين، هي المدى الأقصى لإجراءات مراقبة الحدود.

 

يُشار إلى أن تكلفة الحدود في عام 2016 وصلت إلى 200 مليون كرونة. وتم استخدام 406 رجل من رجال الشرطة والحرس الوطني للقيام بهذه المهمة. ووصل عدد الأشخاص الذين تم التحقق من وثائقهم إلى 2.8 مليون شخص. وتم منع دخول 2.849 شخصاً.

 

ويرى مارتن هنريكسن الناطق باسم حزب الشعب الدنماركي أن من الوقاحة أن تطلب المفوضية الأوروبية بوقف مراقبة الحدود. ويقول هنريكس: الدنمارك دولة ذات سيادة لا يحق للآخرين أن يقرروا بالنيابة عنها.
المصدر يولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

عودة 71 لاجئ سوري إلى بلده منذ الأول من أيار/مايو

كتبت صحيفة Kristeligt Dagblad نقلاً عن المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين عن عودة 71 لاجئاً سورياً …

لجنة تحقيق للتحقيق في قضية وزيرة الهجرة والاندماج السابقة

قالت وزارة العدل الدنماركية اليوم الثلاثاء إن الحكومة مستعدة لتشكيل لجنة تحقيق رسمية للتحقيق في …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: