الإثنين , أغسطس 19 2019
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / 12 لاجئاً صومالياً فقط يمكن للدنمارك إعادة إرسالهم إلى الصومال في السنة
(Foto: BAX LINDHARDT © Scanpix)

12 لاجئاً صومالياً فقط يمكن للدنمارك إعادة إرسالهم إلى الصومال في السنة

 

مئات الصوماليون سينتظرون في مراكز الترحيل لإعادة إرسالهم إلى الصومال بسبب الاتفاق السري والشفوي.

 

أبرمت الدنمارك اتفاقاً سرياً مع السلطات الصومالية بشإن إعادة لاجئين صوماليين إلى الصومال، وينص الاتفاق على إرسال 12 صومالي فقط في العام. هذا ما كتبته صحيفة البوليتكن، والتي حصلت على هذه المعلومات السرية من مصادر في دائرة الهجرة الدنماركية. وهذه المعلومات تم طرحها على أعضاء مجلس الشعب في جلسة مغلقة.

 

وتقوم سلطات الهجرة الدنماركية بإعادة دراسة قضايا 8.00 صومالي، وطردت حتى الأن 57 صومالي. والاتفاق يعني أن المئات من الصوماليين سيضطرون للجلوس لسنوات طويلة في مراكز الترحيل قبل ترحيلهم.

وتقول منظمة مساعدة اللاجئين الدنماركية إنه لمن الخطأ أن تقوم الحكومة بمعالجة كل هذا الكم من الطلبات، في الوقت الذي تعلم فيه أن عدداً قليلاً فقط يمكن ترحيلهم. وتقول إيفا سينچا Eva Singer رئيسة المنظمة لصحيفة البوليتكن، هذا يعني أن مئات الأشخاص سيجلسون لسنوات طويلة في مراكز الترحيل.

 

وتجدر الإشارة إلى أن هذا الاتفاق السري بين الدنمارك والسلطات الصومالية اتفاق شفوي، وتم إبرامه مع الحكومة الصومالية السابقة في شهر أيار/مايو 2016، عندما زار وفد صومالي العاصمة الدنماركية كوبنهاغن.
وقد رفضت وزيرة الهجرة والاندماج Inger Støjberg التعليق على الاتفاق السري لصحيفة البوليتكن. إلا أنها أفصحت عن أن الدنمارك ولسنوات طويلة عملت في الخفاء على تأسيس علاقات تعاون مع الصومال.

 

 

المصدر Ritzau/ Jyllands-Posten

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

الدنمارك تمنح 385 مليون كرونة مساعدات لدول ترفض استقبال رعاياها

وفقاً لصحيفةKristeligt Dagblad تحصل العديد من الدول في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا على مئات الملايين …

12 يوماً على بدء مفاوضات تشكيل الحكومة وحزب الشعب الاشتراكي يدعو إلى التحلي بالصبر

مرّ اليوم 12 يوماً على انطلاق عجلة المفاوضات على تشكيل الحكومة الدنماركية القادمة. ولم تثمر …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: