الرئيسية / راديو سوا / مجتمع / أخبار المجتمع / دنماركي من أصل تركي يفقد جنسيته لمشاركته في القتال في سوريا
(Foto: DR © DR)

دنماركي من أصل تركي يفقد جنسيته لمشاركته في القتال في سوريا

غيرت المحكمة العليا قرار محكمة البداية. وطردت الشاب ذو الـ 25 عاماُ على الرغم من أنه ولد ونشأ في الدنمارك.
فقد شاب دنماركي من أصول تركية 25 عاماً جنسيته الدنماركية لانضمامه لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.وكان الشاب قد سافر إلى سوريا للالتحاق بتنظيم الدولة الإسلامية وارتكاب أعمال إرهابية.علاوة على سحب الجنسية قررت المحكمة سجن الشاب 6 أعوام.
ويأتي قرار المحكمة في هذه القضية مغايراً لحكم صدر عن محكمة غلوستغوب Glostrup في قضية مشابهة في الصيف الماضي. حيث احتفظ Enes Ciftci بجنسيته، إلا أن المحكمةحكمت  عليه بسبع سنوات سجن.
وتعد هذه المرة الثانية التي تصادر فيها المحكمة الجنسية من متهمين لمخالفتهم أحكام القانون الجنائي بخصوص الإرهاب. وكان سعيد منصور الحالة الأولى، والذي يُعرف باسم المكتبي (بائع الكتب) في Brønshøj.
وقال رئيس المحكمة Jan Uffe Rasmussen أن الأمر الحاسم كان أنها جريمة في غاية الخطورة.
ويقول أنه يجب أن تكون هناك أسباب جدية للترحيل ويشير إلى قضية Enes Ciftci المولد والمترعرع هنا في الدنمارك. ويشير إلى أن المتهم الحالي يبلغ 25 عاماً وكان يعمل في مطعم بيتزا في Tune ويتكلم ويفهم التركية، ولديه أفراد من أسرته في تركيا.
مرتدياً تي شيرت أخضر اللون مكتوب عليه “احموا الطبيعة” تلقى الشاب الحكم، ولم يظهر أي ردود فعل على الحكم الصادر بحقه.
العديد من إخوته كانوا حاضرين جلسة النطق بالحكم. والمحكوم عليه ترتيبه الثاني بين إخواته.

 

 

المصدر صحيفة يولاندس بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

عودة 71 لاجئ سوري إلى بلده منذ الأول من أيار/مايو

كتبت صحيفة Kristeligt Dagblad نقلاً عن المنظمة الدنماركية لمساعدة اللاجئين عن عودة 71 لاجئاً سورياً …

نصف حالات الإبعاد القسري الفوري للأطفال تحدث على أسس خاطئة 

كتبت صحيفة Kristeligt Dagblad بالاستناد إلى تقرير نشره المجلس الوطني للاستئناف أن المجلس ألغى قرار …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: