الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / أبرز نقاط الاختلاف بين الحزب الديمقراطي الاجتماعي وحزب الشعب الاشتراكي بخص بشأن اللاجئين
(Foto: Thomas lekfeldt © Scanpix)

أبرز نقاط الاختلاف بين الحزب الديمقراطي الاجتماعي وحزب الشعب الاشتراكي بخص بشأن اللاجئين

كلا الحزبان شددا سياستهما بخصوص اللاجئين والهجرة على ضوء تدفق اللاجئين إلى الدنمارك. لكن حزب الشعب الاشتراكي قال لا لكثير من الاجراءات التشديدية التي أقرها الحزب الديمقراطي الاجتماعي أو أنه صوّت لها. وهذا قد يؤثر على التعاون بين الحزبين إذا ما فازت الكتلة الحمراء بالانتخابات.
وإليك أبرز تقاط الاختلاف
* دعم الحزب الديمقراطي الاجتماعي قرار تأجيل لم شمل العائلات لللاجئين الفارين من الحروب إلى ما بعد 3 سنوات. حزب الشعب الاشتراكي يريد إلغاء هذا القرار ليتمكن اللاجئون من لم شمل عائلاتهم بأسرع وقت ممكن.
* الحزب الديمقراطي الاجتماعي يرفض استقبال الدنمارك لحصتها من اللاجئين عبر الأمم المتحدة طالما هناك تدفق لاجئين إلى الدنمارك. بينما يريد حزب الشعب الاشتراكي رفع حصة الدنمارك من اللاجئين إلى 1500 لاجئ سنوياً. أي ثلاثة أضعاف حصة الدنمارك والبالغة 500 لاجئ.
* فرامل الطوارئ. الحزب الديمقراطي الاجتماعي يدعم الحكومة الائتلافية بمشروع قرارها الذي يُعرف باسم “فرامل الطوارئ” والذي يسمح للسلطات الدنماركية في حالة الطوارئ بمنع دخول اللاجئين بما فيهم الأطفال على الحدود. حزب الشعب الاشتراكي يريد استثناء من هم دون سن الثامنة عشر، ويؤيد مشروع القانون بخصوص اللاجئين البالغين.
* قانون المجوهرات. صوّت الحزب الديمقراطي الاجتماعي لصالح هذا القانون الذي اقترحته الحكومة. ويسمح القانون بمصادرة ممتلكات طالبي اللجوء الثمينة إذا ما تجاوزت حداً ما، ليعيل طالب اللجوء نفسه طول فترة إقامته. ويرغب حزب الشعب الاشتراكي بإزالة هذا القانون.

المصدر صحيفة يولانس بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

الدنمارك تمنح 675 مليون كرونة لضحايا الحرب في سوريا

أعلنت وزارة الخارجية الدنماركية صباح اليوم الأربعاء عن تقديم الحكومة الدنماركية مبلغ 675 مليون كرونة …

دول الشمال ستقوم بنسخ سياسة اللجوء الدنماركية

تنادي العديد من الأحزاب السياسية الرئيسية في دول الشمال الأوروبي بنسخ سياسة الهجرة الدنماركية في …

This site is protected by WP-CopyRightPro
%d مدونون معجبون بهذه: