arda
الرئيسية / راديو سوا / الاخبار / راسموسن سيقول لا لمفاوضات جديدة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي
Flickr

راسموسن سيقول لا لمفاوضات جديدة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي

arda

أوصت المفوضية الأوروبية أن ألبانيا ومقدونيا ليستا جاهزتان لبدء مفاوضات الانضمام للاتحاد الأوروبي.

وهذا ما يراه أيضاً رئيس الوزراء لارس لوكه راسموسن بعد قمة الاتحاد الأوروبي  في العاصمة البلغارية صوفيا مع ست بلدان في القسم الغربي من البلقان.

ويقرر زعماء الاتحاد الأوروبي في حزيران/ يونيو القادم  إذا ما كان سيتم إطلاق مفاوضات انضمام جديدة إلى الاتحاد الأوروبي.

إلا أن رئيس الوزراء لا يعتقد أنه سيوافق على ذلك. ويقول:

  • لا أتخيل نفسي أوافق على ذلك.

وقال راسموسن إن أمام الدول الكثير من الأعمال لتقوم بها. وحذر في الوقت نفسه من تكرار الخطأ مع محادثات انضمام تركيا للاتحاد. ويرى أن المفاوضات بدأت في وقت مبكر للغاية. وهذا الأمر تسبب في إحباط في كل من الاتحاد الأوروبي وتركيا. وأضاف:

  • من الأفضل لنا أن نكون صادقين حيال هذا الموضوع.

وفي الوقت نفسه قال إن من المهم الحفاظ على “المنظور الأوروبي” لدول البلقان الست التي شاركت في قمة الاتحاد الأوروبي.

والبلدان هي: ألبانيا – البوسنة – كوسوفو – مقدونيا – الجبل الأسود- صربيا.

وقال رئيس الوزراء:

  • هناك قوى آخر كامنة. هناك الصينيون والروس والأتراك. لذا لدينا مصلحة أن يبقى توجه هذه البلدان نحو أوروبا. علينا فقط ألا نورط البلدان في تعاون قبل أن يكونوا جاهزين له.

يُشار إلى أن الاتحاد الأوروبي بدأ بالفعل محادثات انضمام الجيل الأسود إلى الاتحاد في عام 2012 ومع صربيا عام 2014.

وسيقرر قادة الاتحاد الأوروبي في قمة يونيو/ حزيران ما إذا كانوا سيبدأون مفاوضات انضمام ألبانيا ومقدونيا.

وكانت البوسنة قد تقدمت بطلب العضوية في عام 2016، وتعد كوسوفو مرشحة محتملة لعضوية الاتحاد الأوروبي في المستقبل.

المصدر: غيتساو/ يولانس-بوستن

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

وزير الدفاع الدنماركي : نعمل على زيادة التعاون مع السويد  بسبب الروس

اجتمع وزيري الدفاع الدنماركي والسويدي يوم الثلاثاء لزيادة التعاون بين البلدين في مجال المراقبة على …

مجلس الشعب يستدعي ثلاثة وزراء بعد اكتظاظ المشافي بالمرضى

خُمس أقسام المشافي شهدت في شهر آذار/ مارس من العام الجاري عدداً كبيراً من المرضى …

This site is protected by WP-CopyRightPro
X
¤
%d مدونون معجبون بهذه: