الجمعة , فبراير 23 2018
daar
الرئيسية / مجتمع / أخبار المجتمع / السجن لسوريين بسبب عملية اغتصاب في Hobro

السجن لسوريين بسبب عملية اغتصاب في Hobro

daar

أكدت محكمة غرب البلاد الحكم الصادر في حق شابين سوريين في قضية اغتصاب شنيعة وقعت في شهر كانون الثاني/يناير.

حكمت محكمة على شابين من أصول سورية في جريمة اغتصاب امرأة في شهر كانون الثاني/ يناير في مدينة Hobro.

أكدت محكمة غرب البلاد في مدينة آلبورغ حكماً صادراً عن المحكمة الابتدائية بالسجن أربع سنوات على كل من عمار خالد، و علي محمد جولي. كما حكمت المحكمة على كل من المتهمين بالطرد النهائي من الدنمارك.

وكان قد حُكم على الشابين بتهمة الاعتداء والاغتصاب. وكانت المرأة البالغة من العمر 22 عاماً، كانت في المدينة عندما فقدت الاتصال بإحدى صديقاتها. ودخل الشابان السوريان في حديث معها وعرض عليها تقديم المساعدة لإيجاد صديقتها.

وفي إحدى الحانات أخبر أحد الشابين المرأة بأنه تم العثور على صديقتها، وبأنها جاسة وتبكي في محطة الحافلات في المدينة. ولدى استدراج الضحية إلى المكان المحدد، أقدم الشابان على الاعتداء عليها واغتصابها. حيث تم إغلاق فمها ومحاولة خنقها.

يُشارإلى أن أحد المجرمين يبلغ من العمر 17 عاماً وقت ارتكاب الجريمة، أما الآخر فكان يبلغ الثامنة عشر عاماً. أثناء سير المحاكمة في محكمة آلبورغ رفض الشابان التهم الموجهة إليهما وادعى البراءة، وبأن المرأة هي من عرضت نفسها عليهما.

الجدير بالذكر، أنه تم تشديد العقوبة في حادثة الاعتداء والاغتصاب هذه، عادة ما يكون الحكم في قضايا الاعتداء والاغتصاب 3 سنوات و6 أشهر إذا لم يكن الجاني والضحية يعرفان بعضهما البعض مسبقاً. إلا أن هذه القضية كانت كبيرة جداً لدرجة أن كل من المحكمتين قدرتا أن  عقوبة السجن أربع سنوات عقوبة مناسبة.

كما حكمت المحكمة الابتدائية للمرأة بتعويض مالي وقدره 100.000 كرونة.

ترجمة: فاطمة عزوز

المصدر: غيتساو

عن Radio Sawa

شاهد أيضاً

الدنمارك أفضل دولة قانون في العالم

اختارت منظمة، مشروع العدالة العالمية” World Justice Project الدنمارك كأفضل دولة قانون في العالم. وحققت …

مواراة رفات الأمير هنريك الثرى في كنيسة قلعة كريستيانسبورغ

نُكست الأعلام الدنماركية في أنحاء الدنمارك لمنتصف السارية، وقُرعت أجراس الكنائس حداداً على رحيل الأمير …

This site is protected by WP-CopyRightPro
X
¤